بدأت كمبادرة من سيدات أعمال مصر21 لدعم وتشجيع الإستثمار والسياحة في مصر وتأكيد الدور الريادى لسيدات الأعمال المصريات عام 2015، وتقرر ان تكون تلك المبادرة هو موعد انعقاد المؤتمر السنوي للجمعية لما نتج من العديد من الشراكات المثمرة بين سيدات الأعمال في أوروبا ومصر وإفريقيا. Global Partnership for Women SMEs - 2015 Women Leaders for Economic Prosperity - 2016 WOMEN FOR SUCCESS–Leveraging Women Network to Excel – 2017 Women SME’s – – World of Possibilities – 2018 Globalization of SME’s - She Made IT” – 2019 Digitization of Eco System - 2020
أخذت جمعية سيدات اعمال مصر 21 زمام المبادرة منذ بداية عام 2018 لزيادة نسبة مشاركه النساء بمجالس الإدارات والمراكز القيادية بالوزارات والشركات الحكومية وغير الحكومية، حيث تشكل النساء بشكل عام وعضوات الجمعية بشكل خاص باقة من الكفاءات الهائلة التي لا تستغلها الشركات بما فيه الكفاية لذلك دعونا الي تعزيز السياسات الداعمه لضروره تواجد المرأه بمجلس الادارة. وذلك تزامنا مع ترشيح عدد من عضوات الجمعية لحضور برامج تأهيلية داخل مصر وخارجها والإستعانه بخبره المتخصصين بذلك المجال من المانيا وفنلندا. كما عقدت جمعية سيدات اعمال مصر 21 العديد من الندوات التوعوية للعضوات وممثلي المنظمات الدوليه للتعريف بأهمية الدفاع عن هذا الحق . قامت الجمعية بأنشاء بنك معلومات للسيدات الاتي يمتلكن الخبرة الكافية للمشاركه في مجالس الإدارات وتم مشاركه هذا البنك مع وزارة قطاع الأعمال وكذلك البنك المركزي المصري ونتيجه لذلك تم بالفعل اختيار ثلاث سيدات من عضوات الجمعية للانضمام لمجالس إدارات ثلاث شركات قابضة وهن كالتالي: السيدة أماني الترجمان – شركه مصر للسياحه السيدة/ ايمان الجرحي – شركه الازياء الحديثة السيدة/ دينا يوسف – شركه صيدناوي وبيع المصنوعات
تتمتع الجمعية بشبكه كبيره من المساندين والداعمين للتمكين الاقتصادي للمرأه بمختلف المجالات سواء دوليا او محليا ومن اجل تحقيق الاستفادة القصوي من تلك الشبكه تم اطلاق العديد من الرسائل بمختلف وسائل التواصل مع العديد من الكيانات لفتح اسواق جديدة سواء محليا او دوليا لعضوات الجمعية وترتيب رحلات استكشافية لدراسة الاسواق المختلفه وكذلك عقد دورات تدريبيه من خلال مدرسة التصدير والتي شملت تدريبات عقدت من خلال متخصصين.
هي مبادرة لتشجيع دخول الإناث في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وتمكين النساء المتخرجات من الجامعات المتخصصة في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات من إنشاء أعمالهن التجارية الخاصة ، من خلال سلسلة من الفعاليات وورش العمل. بالتعاون مع حاضنه الاعمال - جامعه النيل ومكتبة الاسكندرية تم استعراض قصص نجاح لرائدات أعمال بتلك المجالات من عضوات الجمعية وقد قمن بمشاركة خبراتهم مع طالبات المدارس الثانوية وطالبات الكليات المختلفة بالجامعه علي مدار يومين مختلفين، تم تنظيم فاعليات اليوم الاول بمقر الجامعه وتضمن ورش عمل لمختلف الاعمار وتم ترتيب فاعليات اليوم الثاني بمكتبة الاسكندرية بالتعاون مع جمعية سيدات اعمال الاسكندرية. ومن المخطط ان يتم ترتيب فاعليات مماثله بمحافظات اخري مختلفه.
تعتبر صناعة الأزياء من الصناعات الأكثر تحديًا لأن المنافسة والتغيير سريع الوتيره بها. ويعد إنشاء مدرسة الأزياء الطريقة المثلى لخلق فرص عمل لرائدات الأعمال الشابات بذلك المجال ، حتي تتوفر لديهم المعرفة الكافية بصناعة الملابس والمنسوجات التي تسمح لهن ببدء أعمالهن التجارية الخاصة وكذلك المساعدة في نمو الاقتصاد المصري من خلال المصممات المصريات الجدد والعلامات التجارية التي سوف يقومن بأنشائها. نظرًا لطبيعة المجتماعات الان وقدرتهم علي التعرف علي مختلف الصيحات الخاصة بالملابس ورغبة الشركات العالمية في الاستعانة بمصممين ازياء لديهم الخبره والمعرفه لطبيعه تلك الصناعه اصبح انشاء مدارس لتصميم الأزياء الجيدة ضروره .
إيمانا منا بأهمية وصول الشركات المملوكة لسيدات أعمال الي كافة الفرص المتاحة بالاسواق الجديدة ، وخلق فرص متساوية لصاحبات الأعمال ، بدأت "جمعية سيدات أعمال في مصر 21" مبادرة لترشيح أعضائها ليتم إدراجهم في سلاسل التوريد للشركات والبنوك العامله بالسوق المصري من خلال إدراج شركات المملوكه لعضوات الجمعية بسلاسل الموردين للبنك المركزي وكذلك كافة البنوك والشركات الكبري وكان اول من استجاب لتلك المبادرة البنك المصري لتنمية الصادرات.
تعمل الجمعية علي توعية العضوات بأهمية التجارة الالكترونية منذ عام 2018 وذلك من خلال العديد من الندوات وورش العمل الخاصة بالتحول الرقمي. ومع بداية جائحه كورونا اصبح التحول الرقمي ضروره ملحه لكل صاحبة مشروع سواء خدمي او انتاجي، واستكمالا لدور الجمعية في مساندة سيدات الأعمال تم البدء في اطلاق متجر الكتروني لعضوات الجمعية لعرض خدماتهم ومنتاجاتهم من خلاله بشكل مجاني وبدون اي رسوم لمدة عام مدعم من الجمعية لكافة العضوات. ومن المخطط ان يتم الترويج لهذة الموقع من خلال حملات ترويجيه منتظمة والتعاون من الكيانات التي تدعم مجتمع رواد الاعمال لادراج الموقع من ضمن الخدمات التي يقدونها. شركاءنا وداعمينا: